معالي الرئيس العام يشارك في رفع ثوب الكعبة المشرفة

 شارك معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس في رفع الجزء السفلي من كسوة الكعبة المشرفة.
 
وأوضح معالي الرئيس العام أن ثوب الكعبة المشرفة يرفع كل عام إيذانا بدخول شهر الحج، وتتم عملية رفع ستار الكعبة عن طريق مجموعة من المتخصصين من مجمع الملك عبدالعزيز لكسوة الكعبة المشرفة  حيث يقومون بطي أستار الكعبة المكسوة بقطعة من الحرير الأسود المخطوط عليها آيات من القرآن الكريم للأعلى، وتكون فرصة سانحة للطائفين لرؤية أستار الكعبة مرفوعة جريا على العادة السنوية.
 
وأكد معاليه أهمية ما تلقاه كسوة الكعبة المشرفة من العناية والاهتمام البالغين على مدار العام، وذلك امتداداً لاهتمام حكومة المملكة العربية السعودية بالحرمين الشريفين وقاصديهما ومرافقهما عامة وبالكعبة المشرفة خاصة، وبذل كل ما من شأنه التيسير على ضيوف الرحمن ليؤدوا عبادتهم ونسكهم بكل يسر وطمأنينة.