الرئيس العام يصدر قراراً بتكليف الدكتور وليد باصمد وكيلاً لوكالة الرئاسة لشؤون المكتبات والمطبوعات والبحث العلمي

أصدر معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس قراره بتكليف سعادة الدكتور وليد بن صالح باصمد وكيلاً لوكالة الرئاسة لشؤون المكتبات والمطبوعات والبحث العلمي.
ويأتي هذا القرار حرصاً من معاليه على رفع الأداء بمختلف الوكالات والارتقاء بسير العمل والمهام الموكلة للوكالات كلً حسب اختصاصها، كذلك مواكبةً لعملية التطوير الإدارية في الرئاسة العامة بمختلف المرافق التابعة لها، والاعتماد على الكفاءات الواعدة لخدمة بيت الله الحرام.
هذا وقد قدم معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشكر والثناء لولاة الأمر - حفظهم الله - على كل مايتم تقديمه في سبيل تطوير الأعمال والخدمات المقدمة في الحرمين الشريفين للزوار والعمار والحجاج؛ سائلاً المولى لهم خير الجزاء.
فيما أعتبر سعادة وكيل وكالة الرئاسة لشؤون المكتبات والمطبوعات والبحث العلمي الدكتور وليد بن صالح باصمد تكليف معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي له بتكليفه وكيلًا لوكالة الرئاسة لشؤون المكتبات والمطبوعات والبحث العلمي تشريفًا له في أطهر بقاع الأرض وفي خدمة الحرمين الشريفين، وتحت توجيهات ودعم قيادة هذه البلاد الغالية
خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز _حفظهم الله-.
وشكر باصمد معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي على ثقته وتكليفة بعمل الوكالة.