الإدارة العامة للأمن الفكري والوسطية والاعتدال بالمسجد الحرام تناقش برامجها للموسم الحالي

عقدت الإدارة العامة للأمن الفكري والوسطية والاعتدال بالمسجد الحرام اجتماعها الدوري ، وذلك لمناقشة برامج الموسم الحالي 1442هـ  , حسب خطة الرئاسة  بمحاورها التطويرية؛ والتي دشنها معالي الرئيس العام -حفظه الله- ,مع الالتزام بالتباعد والإجراءات الاحترازية  المتبعة .

ورحب  فضيلة مدير الإدارة العامة للأمن الفكري والوسطية والاعتدال بالمسجد الحرام فضيلة الشيخ علي بن حامد بالحضور, مذكراً بما ننعم به من خير عظيم في ظل قيادة حكيمة أولت الحرمين الشريفين جل عنايتها
وما تقدمه الرئاسة من تطوير مستمر للأعمال لخدمة روّاد بيت الله الحرام بالشكل الأمثل، وتفعيل دور التقنية وتطبيقاتها، وبذل كافة الجهود في الإنجاز وصناعة المبادرات والبرامج النوعية، وذلك بحضور فضيلة المساعد للإدارة العامة الشيخ هادي بن حامد المقاطي  وعدد من أصحاب الفضيلة والسعادة مديري الإدارات المرتبطة وأعضاء الفريق العلمي، حيث تم مناقشة جميع ما طرح من برامج خلال خطة الرئاسة العامة التطويرية في ما يختص الإدارة العامة للأمن الفكري والوسطية والاعتدال بالمسجد الحرام والإدارات المرتبطة، والتي اشتملت  على العديد من البرامج والمبادرات، منها:
-سلسلة البحوث والدراسات التخصصية في جوانب الأمن الفكري والوسطية.
- إقامة عدد من الدورات في الحوار وسمات الأمن الفكري.
- سلسلة الرسائل التوعوية (تحصين الفكر).
- استمرار الرسائل التوعوية شذرات في ضياء الوسطية.

كما تم الحديث عن تطوير المنظومة التقنية للإدارة العامة ومناقشتها بالتعاون مع الإدارة العامة لتقنية المعلومات، وإضافة عدد من الحقائب التدريبية، بالتعاون مع  الأكاديمية بالمسجد الحرام، وإنشاء سلسلة خاصة بالدروس والدورات العلمية التخصصية في جوانب الأمن الفكري، واللقاءات الإثرائية بالمختصين، وعدد من البرامج النوعية الأخرى.