وكيل الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام يناقش آلية انطلاق رؤية الرئاسة في العمل الميداني

نطلاقاً من رؤية الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي والتي دشنها معالي الرئيس العام الشيخ الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس , عقد وكيل الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام سعادة الأستاذ أحمد بن محمد المنصوري  اجتماع مع الإدارة العامة للإشراف الميداني. بحضور سعادة الوكيل المساعد لشؤون المسجد الحرام للشؤون الميدانية محمد بن حسن باتي وسعادة مدير مكتب وكيل الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام الأستاذ بندر بن معتوق المنعمي وذلك لمناقشة آلية انطلاقة الرؤية في العمل الميداني والنظر في الاستعدادات الميدانية لمواكبتها وفق المحاور والأهداف .
وأكد سعادة الأستاذ أحمد المنصوري أن هذه الرؤية تعد انطلاقة جديدة في تحفيز العاملين بالعمل الميداني الذي ينبغي منهم بذل المزيد من الجهود لمواكبتها ومواكبه أهدافها الشاملة التي ستضيف المزيد من النجاح في خدمة قاصدي بيت الله الحرام والمسجد النبوي .
 
وثمن سعادته هذه الرؤية التي تحمل العديد من المبادرات والفعاليات التي تهدف إلى الرقي بالخدمات ومضاعفة الجهود الميدانية وفق توجهات ولاة الأمر – حفظهم الله - , مشيراً سعادته إلى مضمون هذه الرؤية وهدفها ومحاورها العديدة التي تخدم جميع الجوانب المتعلقة بتقديم الخدمات ورقيها , مختتماً سعادته بأن الله يجزي القائمين عليها خير الجزاء .