الرئيس العام يؤكد على إدارة المعهد والكلية بذل المزيد من الجهود في بداية العام الدراسي

أكد معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس على إدارة المعهد والكلية والمعلمين بذل المزيد من الجهود في بداية العام الدراسي، وتأمين الكتب والمقررات والاحتياجات للطلاب مع مراعاة الإجراءات الاحترازية المتبعة للحد من انتشار فايروس كورونا.
وهنأ معاليه الجميع ببداية العام الدراسي الجديد وأنه بداية انطلاقة جديدة وعودة حميدة بإذن الله إلى مسار الحياة الطبيعية، فعلى الجميع بذل المزيد من الجهود في خدمة العلم وأهله وإيصال رسالته السامية، جاعلين تقوى الله نصب أعينهم فيما حُمّلوا من أمانة إيصال العلم ورعاية الجيل وتنشئته تنشئة إسلامية سوية ترتقي بالأمة، فبراعم اليوم هم مستقبل الأمة وأملها المشرق.
وحث معاليه الطلاب على الجد والاجتهاد والاستفادة من الوقت فيما يفيدهم ويفيد مجتمعهم، والحرص على طلب العلم والعناية به واحترام أهله وتوقيرهم وإجلالهم، وأن يكونوا أهلا لحمل هذه الأمانة العظيمة، مشدداً على مكانة العلم وأهله في الإسلام، سائلاً الله –العلي القدير- للجميع التوفيق والسداد، إنه ولي ذلك والقادر عليه.