وكالة الشؤون التوجيهية والإرشادية تشدد على تفعيل التقانة والتطبيقات الإلكترونية

 
شدد فضيلة وكيل الرئيس العام للشؤون التوجيهية والإرشادية الشيخ سلمان بن صالح المقوشي، على أهمية الجولات الميدانية في مواقع العمل و مضاعفة الجهود للعاملين في الميدان، والتعامل مع أي ملاحظة تطرأ فوراً واستقبال أي ملاحظة تصل ومعالجتها في أسرع وقت، والارتقاء بمنظومة العمل وأهمية المتابعة الدائمة والعمل المستمر على تطوير الأداء، وضرورة الحرص على تفعيل التقانة والتطبيقات الإلكترونية في جميع الخدمات والمهام.
جاء ذلك خلال ترأسه اجتماع مجلس وكالة الشؤون التوجيهية والإرشادية، والذي حضره أعضاء مجلس الوكالة من أصحاب الفضيلة والسعادة في مبنى مكتبة الحرم، بحضور جميع مديري العموم ومساعديهم في الإدارات المرتبطة بالوكالة مع تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية.
وافتتح فضيلة الشيخ المقوشي الاجتماع بحمد الله والثناء عليه، والصلاة على رسول الله، ورحب بفضيلة الوكيل المساعد للشؤون التوجيهية والإرشادية الشيخ عبدالرحمن بن سعد الشهري، وأصحاب الفضيلة والسعادة مديري العموم ومساعديهم، الذين صدر قرار معالي الرئيس العام مؤخرا بتكليفهم في مواقعهم .
وأشاد المقوشي بالدعم اللامحدود من لدن مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان،
مشيدا بما تحقق من إنجازات عظيمة، وحرفية عالية، في تنفيذ الخطط التشغيلية في الرئاسة خلال عام ١٤٤١هـ بدعم ومتابعة وإشراف حثيث من رائد الرئاسة معالي الرئيس العام الشيخ الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، وتوجيهاته السديدة التي تصب في توحيد الجهود وتكاملها، وتعزيز كل ما من شأنه تحقيق الجودة في تنفيذ الأعمال وإتقانها، وتحقيق ما تصبو إليه القيادة الرشيدة من رقي وتطوير لكافة الخدمات المقدمة في بيت الله العتيق.
وجرى خلال الاجتماع انطلاق العمل بما تضمنته استراتيجية الرئاسة "حرمين" وخطة الرئاسة 2020 و 2024 من مبادرات وخطط وبرامج، مؤكدا ضرورة العمل مع كافة الشركاء على أسس راسخة منطلقة من مهام وأدلة إجرائية وخطط تشغيلية ذات كفاءة لضبط العمل وتنفيذه دون أن يتأثر بتغير مواقع الزملاء مستقبلا،
واختتم المقوشي حديثه رافعاً وافر الشكر والتقدير لمعالي الرئيس العام -أيده الله- لحرصه ومتابعته وتعزيزه لتقديم أفضل الخدمات، والعمل على تطوير منظومة الخدمات المقدمة في الحرمين الشريفين بما يحقق توجيهات القيادة الرشيدة – أيدها الله – تسهيلاً وتيسيراً على قاصدي بيت الله الحرام بكل يسر وسهولة وطمأنينة.